عبر تقنيات الاتصال المرئي نظمت مؤسسة الملك خالد اليوم الإثنين 10/7/1442 الموافق 22/2/2021 من مقرها في مدينة الرياض ورشة عمل افتراضية بعنوان: "جائزة الملك خالد للاستدامة"، بالتعاون مع شركة السوق المالية السعودية (تداول) بحضور ممثلي المؤسسة والسوق المالية والشركات المدعوة للحضور والمدرجة في السوق المالية السعودية (تداول).

وتناولت محاور الورشة موضوعات متعددة منها: مراحل تطوير الجائزة ومعاييرها التي جرى تحديثها لتتوافق مع الأطر العالمية والمحلية المتمثلة في أهداف التنمية المستدامة ورؤية المملكة 2030، اّلية التقديم، وما هي قيمة وفوائد المشاركة في الجائزة، إضافة إلى دور الجائزة في تحسين استراتيجيات الاستدامة والممارسات ذات الصلة بالجانبين البيئي والاجتماعي، وذلك لتبني أفضل الممارسات وتحقيق الأهداف المرجوة على المستويات المحلية والعالمية.

وتهدف الورشة إلى تزويد الشركات بالمعلومات الكاملة عن أهمية جائزة الملك خالد للاستدامة، حيث تعتبر هذه الجائزة الأولى من نوعها في المملكة التي تركز على بناء قدرات المنشآت فيما يخص قضايا الاستدامة، وتطويرها وتنفيذها لمصلحة قطاع الأعمال، كما تهدف إلى تشجيع وتبني برامج المسؤولية الاجتماعية والممارسات ذات العلاقة بالتنمية المستدامة في المنشآت وتمكينها من تحقيق الحوكمة، وذلك تماشيا مع اتجاهات الاستدامة الوطنية والعالمية بما يحقق أثرا إيجابيا في دفع عجلة التنمية والاقتصاد ومواكبة رؤية المملكة 2030.

من جانب آخر تثمن مؤسسة الملك خالد الشراكة الوثيقة الممتدة مع شركة السوق المالية السعودية (تداول) من أجل البناء والتنمية، وتعزيز ممارسات الاستدامة لتأثيرها الإيجابي على سوق العمل واستدامتها.